النظام العالمی الجدید؛ المؤشرات والمتطلبات

فی السنوات الأخیرة ، أصبحت مناقشة التغیرات فی النظام العالمی وشروطه وأسبابه ومتطلباته لمختلف البلدان أحد الموضوعات الجادة فی مجال دراسات السیاسة الخارجیة والعلاقات الدولیة.
13 ذو الحجة 1444
رویت 528
محمد مهدی مظاهری

فی السنوات الأخیرة ، أصبحت مناقشة التغیرات فی النظام العالمی وشروطه وأسبابه ومتطلباته لمختلف البلدان أحد الموضوعات الجادة فی مجال دراسات السیاسة الخارجیة والعلاقات الدولیة. تشمل هذه التغییرات المجالات السیاسیة والاقتصادیة والثقافیة على المستوى العالمی ، والتی تسبب تغییرات فی طریقة تفاعل الدول مع بعضها البعض ، وکذلک تغییرات فی طریقة حل النزاعات الدولیة. ولکن ما هی علامات هذا التغییر فی النظام السیاسی الدولی؟ وکیف یمکن النجاح فی الحصول على المکانة المناسبة و الصحیحة بهذا النظام الجدید؟

 فیما یتعلق بالعلامات ، یمکن ذکر ما یلی:

  • نمو قوة الصین والتطورات فی آسیا: لقد أحدثت قفزة الصین ، باعتبارها إحدى القوى الاقتصادیة والعسکریة فی العالم ، تغییرات کبیرة فی النظام السیاسی العالمی. وتشمل هذه التطورات، التطورات الاقتصادیة والعسکریة إلى حد کبیر والتطورات الثقافیة على مستوى محدود أکثر. 
  • التطورات فی منطقة غرب آسیا: رخدادهای اثرگذار این منطقه، الأحداث المؤثرة فی هذه المنطقة ، بما فی ذلک حروب الوکالة المکلفة فی سوریا والیمن وفشل القوى العظمى العالمیة فی التعامل معها ، تحرک الدول العربیة فی الخلیج الفارسی نحو سیاسة خارجیة مستقلة وعملیة،استقرار ومقاومة جمهوریة إیران الإسلامیة ضد العقوبات غیر المسبوقة والشاملة التی تفرضها الولایات المتحدة والتحیید النسبی و الجزئی لهذه العقوبات ،  تقدم إیران الملحوظ فی مجال الطائرات بدون طیار والصواریخ وأشیاء من هذا القبیل، کانت من أحدث التطورات المهمة التی تؤثر على برستیج و مکانة القوى العظمى فی النظام العالمی. لقد کان للطرق التقلیدیة لحل النزاعات وطبیعة النظام الدولی آثار جدیة و خطیرة. 
  •  التغییرات فی العلاقات الدولیة ؛ بما فی ذلک فشل القوى الکبرى فی مواجهة خطة العمل المشترکة الشاملة ، انشقاق و خلاف فی الاتحاد الأوروبی مع خروج المملکة المتحدة من هذا الاتحاد، ریادة الصین فی المجالات الاقتصادیة ، کما یعتبر صعود روسیا للعب دور فعال و نشط فی المجالات الإستراتیجیة أحد العوامل الأخرى التی ساهمت فی التغییر فی النظام العالمی. 

فی مثل هذه الحالة ، جمهوریة إیران الإسلامیة ، کقوة إقلیمیة فاعلة فی تغییر النظام الدولی الحاکم، و التی تتأثر بعواقب هذا التغییر ، فلا بد أن یکون لدیها الاستعداد اللازم لمواجهة هذه التطورات بفعالیة ولعب دور فیها.

على الرغم من أن إیران ، باعتبارها واحدة من البلدان ذات التاریخ والثقافة القدیمین للغایة وذات القدرات الاقتصادیة والعسکریة والثقافیة الکبیرة ، لا تزال تحتل مکانة مهمة فی النظام الدولی، لکن الحفاظ على هذا الموقف وتعزیزه یعتمد على عوامل مختلفة مثل الإدارة الذکیة للتنمیة السیاسیة والاقتصادیة فی الساحة الداخلیة وصیاغة سیاسة خارجیة دینامیکیة ومتعددة الأطراف وکریمة مع الاهتمام بالحقائق و النظر و مراعاة إمکانیات، قدرات و محددات الدولة. وفی هذا الصدد ، فإن وضع إیران فی النظام العالمی الجدید یتطلب الإجراءات التالیة:

  1. التنمیة الاقتصادیة والسیاسیة: وفی الخطوة الأولى، تجدر الإشارة إلى أن لعب دور فعال فی التطورات الإقلیمیة والتأثیر العالمی یتطلب من البلاد أن تحظى بدعم شعبی قوی فی الساحة المحلیة، ولا یتم توفیر هذه الشروط إلا مع التقدم فی مجال الاقتصاد والسیاسة. لذلک ، من أجل الحصول على موقع مناسب فی النظام العالمی الجدید ، یجب على إیران تطویر قدراتها فی المجالات الاقتصادیة ، مع الاستفادة من المرافق والقدرات المحلیة ، والسعی أیضاً لجذب المستثمرین الأجانب وتطویر تعاون مشترک مع الشرکات الأجنبیة. على الساحة السیاسیة ، فإن کلام مؤسس الثورة أن "مقیاس التصویت، هی الأمة" یجب أن یؤخذ دائماً فی الاعتبار فی خطاب وعمل صانعی القرار والمنفذین ، وبهذه الطریقة ، سیتم تعزیز رأس المال الاجتماعی والدعم الشعبی للنظام السیاسی.
  2. الصورة الإیجابیة فی المنطقة والعالم: فی العقود القلیلة الماضیة ، کانت إحدى السیاسات الجادة لأعداء إیران ومنافسیها الإقلیمیین والدولیین هی الترویج لرهاب إیران وتقدیم صورة خطیرة ومدمرة للنظام والاستقرار فی المنطقة والعالم. السیاسة التی اشتدت بعد میثاق إبراهیم وجهود إسرائیل لتغییر أنظار الحکومات والدول العربیة من جانبها إلى إیران. فی هذا الصدد ، من أجل لعب دور فعال فی النظام العالمی الجدید ، من الضروری لإیران ، من خلال الترکیز على القوة الناعمة والإعلام والدبلوماسیة العامة ، أن تعرض صورة دولة مسؤولة وضامنة للسلم والأمن ومحاولة أن یلعب دور الوسیط ویحدد لنفسه الوسیط فی إنهاء کل الحروب والتوترات.
  3. تعزیز العلاقات الدولیة : یجب على إیران تقویة علاقاتها مع الدول المختلفة من خلال تنویع سیاستها الخارجیة وتجنب الاعتماد على دولة محدودة أو أکثر فی الغرب أو الشرق وإیجاد أسواق جدیدة لتصدیر سلعها وخدماتها المصنعة. 
  1. التعاون مع المنظمات الدولیة: یجب أن تتعاون إیران مع المنظمات الدولیة بصفتها جهات فاعلة غیر حکومیة فاعلة من خلال المشارکة الفعالة فی هذه المنظمات ، وأن تکون فعالة وتلعب دورًا فی حل القضایا الدولیة.

 

بشکل عام ، یمکن القول أن کونک من بین المصممین وصانعی النظام الدولی الجدید یتطلب امتلاک أدوات القوة الصلبة والناعمة وبالتالی ، من أجل تحقیق موقع لائق فی النظام الجدید ، یجب على جمهوریة إیران الإسلامیة تعزیز عناصر قوتها الصلبة والناعمة فی نفس الوقت وبالطبع ، بالنظر إلى دور الأفکار والمعاییر والصور الذهنیة ، من الضروری قبل کل شیء السعی وراء السلطة والتأثیر الناعم على الساحة المحلیة والإقلیمیة والعالمیة.

 محمد مهدی مظاهری، أستاذ جامعی

     "إن المعلومات والآراء الواردة تمثل آراء المؤلفین ولا تعکس وجهة نظر مرکز الدراسات السیاسیة والدولیة"

متن دیدگاه
نظرات کاربران
تاکنون نظری ثبت نشده است