Ar

En

Fa


إتفاقیة الشراکة الإقتصادیة الإقلیمیة الشاملة: إتفاقیة تجاریة وانتصار جیوسیاسی للصین

بعد إحدى وثلاثون جولة من المفاوضات الصعبة استمرت ثمانی سنوات، ۱۵ دولة من آسیا والمحیط الهادئ - أسترالیا وبرونای وکمبودیا والصین وإندونیسیا والیابان ولاوس ومالیزیا ومیانمار ونیوزیلندا والفلبین وسنغافورة وکوریا الجنوبیة وتایلاند وفیتنام- إتفقوا أخیرًا على إتفاقیة تجارة حرة أطلقتها إندونیسیا.
جمادى الأولى 1442
مهدی زاده علی

 بعد إحدى وثلاثون جولة من المفاوضات الصعبة استمرت ثمانی سنوات، 15 دولة من آسیا والمحیط الهادئ - أسترالیا وبرونای وکمبودیا والصین وإندونیسیا والیابان ولاوس ومالیزیا ومیانمار ونیوزیلندا والفلبین وسنغافورة وکوریا الجنوبیة وتایلاند وفیتنام- إتفقوا أخیرًا على إتفاقیة تجارة حرة أطلقتها إندونیسیا. عندما تمّ التوقیع على إتفاقیة الشراکة الإقتصادیة العالمیة الشاملة (RCEP) بشکل افتراضی فی‌هانوی  فیتنام، صدّقها 15 من أعضائها ، سوف تشکّل أکبر کتلة تجاریة فی العالم بحوالی 30٪ من سکان العالم (2.3 ملیار شخص) و 30٪ من التجارة العالمیة.

بعد إحدى وثلاثون جولة من المفاوضات الصعبة استمرت ثمانی سنوات، 15 دولة من آسیا والمحیط الهادئ - أسترالیا وبرونای وکمبودیا والصین وإندونیسیا والیابان ولاوس ومالیزیا ومیانمار ونیوزیلندا والفلبین وسنغافورة وکوریا الجنوبیة وتایلاند وفیتنام- إتفقوا أخیرًا على إتفاقیة تجارة حرة أطلقتها إندونیسیا.  عندما تمّ التوقیع على إتفاقیة الشراکة الإقتصادیة العالمیة الشاملة (RCEP) بشکل افتراضی فی‌هانوی  فیتنام، صدّقها 15 من أعضائها ، سوف تشکّل أکبر کتلة تجاریة فی العالم بحوالی 30٪ من سکان العالم (2.3 ملیار شخص) و 30٪ من التجارة العالمیة.

هذه الاتفاقیة بناءً على ما تم تقدیمه من قبل أعضائها، أنشئت بهدف إقامة شراکة اقتصادیة حدیثة وشاملة ومتعددة الأطراف لتسهیل التجارة والاستثمار بین أعضائها، وستعمل معها من خلال إنشاء نظام تجاری متعدد الأطراف مفتوح وشامل وقائم على القانون. هذه الاتفاقیة، مع مراعاة واقع الأعمال المتغیر والناشئ، تغطی اتفاقیات منطقة التجارة الحرة الحالیة (FTA) وتحدیث ASEAN Plus ، کما أنه یخفض التعریفات ویدمج قوانین الأعضاء؛ ولکن على الرغم من التدابیر المتخذة لتسهیل التجارة، فإن التأثیر الاقتصادی المباشر وقصیر الأجل لهذه الاتفاقیة على اقتصادات أعضائها سیکون محدودًا؛ وذلک لأن الاتفاقیة تتم فی مناطق تم فیها دمج اقتصاداتها بالفعل وتکییفها مع مجموعة من الاتفاقیات التجاریة والاقتصادیة. یتم تداول 83 بالمائة من البضائع المتداولة فی البلدان التی انضمت إلى RCEP بین الاقتصادات التی توصلت بالفعل إلى اتفاقیة تجاریة. من بین جمیع الأطراف، قد تستفید الصین والیابان وکوریا الجنوبیة من زیادة الوصول إلى أسواق بعضها البعض وأسواق الأعضاء الآخرین من خلال العلاقات الاقتصادیة واللوائح الجدیدة التی تم وضعها فی الاتفاقیة مقارنة بدول الآسیان الأخرى الملتزمة سابقًا باتفاقیات تجاریة أخرى. ولکن بالمقارنة مع الأثر الاقتصادی للاتفاقیة ، یمکن اعتبار آثارها الجیوسیاسیة طویلة المدى بمثابة عامل تعدیل لیس فقط فی المنطقة ، ولکن أیضًا خارج حدود أعضاء RCEP ، مع الترکیز على دور الصین فی المنطقة.

مع بروز آسیا کمرکز للقوة العالمیة، ترکز بکین على توسیع قوتها ونفوذها فی آسیا والعالم. الصین هی ثانی أکبر إقتصاد فی العالم، وبالنظر إلى حجمها وعدد سکانها، تحاول الحفاظ على مکانتها کمحرک رئیسی للنمو فی آسیا. حتى فی الوقت الذی یواجه فیه الإقتصاد العالمی التحدیات التی تفرضها عاصفة أزمة الصحة العامة، فإن الإقتصاد الصینی مستعد لمواصلة انتعاشه من عولمة کوفید 19 وهو الإقتصاد الرئیسی الوحید المتوقّع أن ینمو هذا العام. مما قد یمنحها  میزة خاصة على جیرانها ومنافسیها فی العقد المقبل.

کقوة صاعدة، لیس لدى الصین أی وسیلة للعب دور دولی دون توسیع قوتها وتوسیع نفوذها فی آسیا وخارجها. فی هذا الصدد، تعد العلاقات الإقتصادیة والدبلوماسیة للصین فی آسیا رافعتین رئیسیتین لنفوذها فی المنطقة. واصلت الصین تعزیز جذورها الإقتصادیة فی آسیا، ویمکن أن تکون العلاقات الإقتصادیة الوثیقة مع الآسیان نقطة تحول فی تعمیق علاقتها الشاملة معهم. من وجهة النظر هذه، ومن وجهة نظر استراتیجیة، یمکن ملاحظة أن RCEP یمکن أن یحول الروابط الإقتصادیة فی آسیا ویخلق بیئة مواتیة لمزید من الإعتماد فی المجال الإقتصادی وما بعده. هناک بعض النقاط فی هذا الصدد. أولاً، تمنح الإتفاقیة بکین القدرة والفرصة للتأثیر على المعاییر واللوائح التجاریة الإقلیمیة متعددة الأطراف وتنظیمها التی یمکن أن توفر میزة تنافسیة قویة للشرکات الصینیة.

ثانیًا، تعمل RCEP على تعمیق العلاقات التجاریة والإستثماریة بین الدول الأعضاء، وذلک بشکل أساسی من خلال تقلیل الحواجز غیر الجمرکیة (NTBs) أمام التجارة فی السلع والخدمات. من خلال النظر فی هذه التدابیر لتسهیل الوصول إلى الأسواق الثنائیة، ستعزز الصین مکانتها فی سلسلة التورید الإقلیمیة والعالمیة وتسهل مسار الصین إلى سلسلة القیمة العالمیة. ثالثًا، ستؤدی زیادة التکامل والتنسیق فی المنطقة إلى إنشاء سوق أکبر وزیادة جاذبیة الصین، فضلاً عن جاذبیة المنطقة بأکملها للإستثمار. کل هذا یعنی أنّ هذه الإتفاقیة یمکن أن تعزز العلاقة بین جمیع الأعضاء مع الصین، وبسبب حجم وقدرتها الإقتصادی الغیر متماثل فی آسیا، یمکنها الإندماج حول هذه الإتفاقیة فی المدار الإقتصادی – تدریجیاَ - السیاسی للصین.

إنّ لعب دور رائد فی آسیا هو لیس سوى جانب واحد من قصة RCEP للصین، مقارنة بتأثیرها العالمی یمکن أن یکون مهمًا للغایة. الجمع بین مبادرة الحزام والطریق مع الإتفاقیات متعددة الأطراف مثل RCEP قد یعکس  التوقعات لإقتصاد عالمی متکامل مع الصین. الحزام والطریق یدعم مجموعة من الإتصالات البریة والبحریة والجویة لإنشاء شبکات من الطرق السریعة والسکک الحدیدیة والموانئ المترابطة. تسهل هذه البنیة التحتیة تدفق البضائع الصینیة عبر هذه الشبکات، وعلى المدى الطویل توسع تدریجیاً السوق العالمیة للمنتجات الصینیة. یوفر RCEP أیضًا منبرًا للصین لتطویر أشکال مرغوبة من الإقلیمیة التی ترکّز على الدولة وهی ذات أهمیة رمزیة فی بدایة المحادثات فی المجالات التی ترغب فیها الصین فی لعب دور جدید وتقدیم وجهات نظرها وحلولها. هذا المزیج یجلب القوة والشرعیة إلى طریق الحزام.

ما وراء اتفاقیة الحزام والطریق جاء اتفاقیة RCEP فی وقت هزت فیه "الموجة المناهضة للعولمة" العالم واتّخذت الولایات المتحدة نهجًا حمائیًا للتجارة الدولیة والإقتصاد العالمی. على عکس هذا النهج، فإنّ RCEP هی أول إتفاقیة تجاریة متعددة الأطراف تستند إلى القواعد الإقلیمیة التی انضمت إلیها الصین. هذا لا یوضح فقط إلتزام بکین بالتفاعل فی سوق آسیا والمحیط الهادئ، ولکنّه یمثّل أیضًا نقطة تحوّل فی العلاقات التجاریة متعددة الأطراف فی العالم. وهذا یمنح الصین مکانة رائدة فی نادی أنصار العولمة واستقرار الإقتصاد العالمی.

بالنظر إلى الماضی وکجزء من الواقع، بناءً على الاتجاهات الحالیة، ستهیمن آسیا على الاقتصاد العالمی فی المستقبل، وفی ظل هذه الظروف، ستکون الصین فی قلب التطورات الإقلیمیة والعالمیة من حیث القدرات والموارد. ستواصل الصین دعم جمیع الجهود المبذولة لدمج دول المنطقة فی سلسلة التورید والقیمة الصینیة، و RCEP، ککتلة تجاریة، تمنح الصین امتیاز تقریب المنطقة من مدارها الإقتصادی. وفقًا لذلک، تعد إتفاقیة الشراکة الإقتصادیة الإقلیمیة الشاملة (RCEP) إنتصارًا جیوسیاسیًا مهمًا للصین.

 مهدی زاده‌علی، ممثل الدراسة لسفارة جمهوریة الإسلامیة الإیرانیة فی بکین

  "إن المعلومات والآراء الواردة تمثل آراء المؤلفین ولا تعکس وجهة نظر مرکز الدراسات السیاسیة والدولیة"

متن دیدگاه
نظرات کاربران
تاکنون نظری ثبت نشده است