Ar

En

Fa


الدورة الحادیة عشرة لمؤتمر "الدبلوماسیة الاقتصادیة: من النظریة إلى التطبیق"

عقدت الجلسة الحادیة عشرة لمؤتمر "الدبلوماسیة الاقتصادیة: من النظریة إلى التطبیق" فی مرکز الدراسات السیاسیة والدولیة بالتعاون مع مکتب الدراسات الدبلوماسیة الاقتصادیة لجامعة الإمام الصادق یوم الثلاثاء الموافق 8 فبرایر 2022.
07 رجب 1443
رویت 425

 

عقدت الجلسة الحادیة عشرة لمؤتمر "الدبلوماسیة الاقتصادیة: من النظریة إلى التطبیق" فی مرکز الدراسات السیاسیة والدولیة بالتعاون مع مکتب الدراسات الدبلوماسیة الاقتصادیة لجامعة الإمام الصادق یوم الثلاثاء الموافق 8 فبرایر 2022.

حضر هذا الاجتماع السید جلال دهقانی فیروزآبادی السکرتیر العلمی فی هذا اللقاء وهو أستاذ فی جامعة العلامة الطباطبائی، السید خلیل شیرغلامی مساعد نائب رئیس مرکز الدراسات للبحوث، رضا توکلی السکرتیر التنفیذی لمکتب الدراسات الدبلوماسیة الاقتصادیة فی جامعة الإمام الصادق، مرتضی ابوطالبی خبیر فی مرکز الدراسات، وسعید کوزه‌تشی  مساعد المدیر العام لدبلوماسیة المقاومة الاقتصادیة، وتحدثوا عن الأبعاد النظریة والعملیة للدبلوماسیة الاقتصادیة وإمکاناتها للتنمیة الاقتصادیة للبلاد.

 وفیما یلی أهم الموضوعات التی أثیرت فی الاجتماع:

  • مفهوم الدبلوماسیة الاقتصادیة وهو مجموعة من الأسالیب والاستراتیجیات والعملیات التی تهدف إلى تحقیق الأهداف الاقتصادیة الوطنیة فیما یتعلق بالقدرات الخارجیة وخلق قیمة اقتصادیة مضافة للدول.
  • یمکن احتساب الاستراتیجیة الکلیة للدولة، ومقدار الناتج المحلی الإجمالی، والنهج والبرنامج الاقتصادی للحکومة، وحالة النظام الدولی کأربعة مؤشرات للنمذجة فی مجال الدبلوماسیة الاقتصادیة.
  • ینبغی النظر فی موضوع "الاتصالات" وتصمیم نماذج الشبکات القائمة على الذکاء الاصطناعی التی تربط الاحتیاجات والقدرات المحلیة بالاحتیاجات والقدرات الدولیة.
  • من المهم الانتباه إلى الأبعاد المکانیة والزمانیة والنظام الدولی والتنمیة الاقتصادیة فی سیاق الدبلوماسیة الاقتصادیة. فی هذا الصدد، فإن دور الدبلوماسیین فی تحدید البعدین بشکل صحیح ، وکذلک وزارة الخارجیة والسیاسة الخارجیة فی تعزیز وتنفیذ الدبلوماسیة الاقتصادیة له أهمیة خاصة.
  • التحدیات مثل التنظیم (عدم وجود میثاق للدبلوماسیة الاقتصادیة) والتشغیلیة (عدم وجود مقاربات متفرقة للوکالات المتخصصة وعدم التنسیق فیما بینها)، وعدم کفایة توحید سلسلة الإنتاج فی البلاد مقارنة بالنظام العالمی، هی المشاکل الرئیسیة فی تنفیذ الدبلوماسیة الاقتصادیة.
  • لحل تحدیات الدبلوماسیة الاقتصادیة، یمکن تقدیم حلول مثل إعداد میثاق شامل للدبلوماسیة الاقتصادیة على المستوى الوطنی، وتشکیل خطاب واحد فی البلد حول الدبلوماسیة الاقتصادیة، والإصلاحات التنظیمیة والموظفین لتعزیز الدبلوماسیة الاقتصادیة.
متن دیدگاه
نظرات کاربران
تاکنون نظری ثبت نشده است